منتدى محمد سيد سرور لاحياء فن الزجل

اهلا بك ايها الزائر فى منتدى الزجالين
نتشرف بزيارتك ويسعدنا
تفاعلك واشتراك معنا
منتدى محمد سيد سرور لاحياء فن الزجل

الزجل من الفنون الراقيه لانه يتدخل فى الحياه اليوميه للانسان ويعالج المشاكل الاجتماعيه وله دور كالسيف فى مجال السياسه ورائد هذا الفن هو بيرم التونسى ومن بعده الكثرين مثل ابو بوثينه وياقوت الشعبينى ومحمد ابوسيف ومحمد البهنساوى الذين ستتعرف عليهم فى منتداك

المواضيع الأخيرة

»  موال زين وجميله
الجمعة 29 مايو 2015, 10:00 من طرف فارس القرشي

»  دلع يفقع
الجمعة 29 مايو 2015, 09:51 من طرف فارس القرشي

»  بِتاع سِتات
الجمعة 29 مايو 2015, 09:49 من طرف فارس القرشي

» الفكاهه بالزجل (4) للزجال محمد سرور
الخميس 18 يوليو 2013, 06:31 من طرف الزجال محمد سيد سرور

» ما بين مؤيد ومعارض للزجال محمد سرور
الجمعة 05 يوليو 2013, 12:49 من طرف الزجال محمد سيد سرور

» المرشد للمرسى
الجمعة 05 يوليو 2013, 06:34 من طرف الزجال محمد سيد سرور

» يا أعظم ناس
الجمعة 05 يوليو 2013, 06:22 من طرف الزجال محمد سيد سرور

» واحنا بنفخر بيه
السبت 04 مايو 2013, 13:49 من طرف زجال الريف محمد المعداوى

»  ** رئيس وحكومه تكنو اخوان **
الإثنين 25 فبراير 2013, 10:39 من طرف منال سيد عبد العزيز

»  ياسلام على تقل الاحباب
الإثنين 25 فبراير 2013, 10:38 من طرف منال سيد عبد العزيز

» الياذة العرب (10) الثانيه
الإثنين 31 ديسمبر 2012, 03:51 من طرف انطون سابا

» بوح الورد الفواح
السبت 29 ديسمبر 2012, 03:49 من طرف انطون سابا

» الياذة العرب (8)
الجمعة 28 ديسمبر 2012, 17:56 من طرف انطون سابا

» شرفنا راس السنه 2013
الأربعاء 26 ديسمبر 2012, 20:15 من طرف انطون سابا

» ألياذة العرب (7)
الأربعاء 26 ديسمبر 2012, 09:45 من طرف انطون سابا

التبادل الاعلاني


    عيدية العيد للمنتدى

    شاطر

    انطون سابا

    عدد المساهمات : 115
    نقاط : 341
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 27/07/2012

    عيدية العيد للمنتدى

    مُساهمة من طرف انطون سابا في السبت 18 أغسطس 2012, 14:22

    بأعلى الصوت صرخت صرخه جارتنا
    تسارعو لنجدتا كل الأهالي في حارتنا
    وإذ المحروسه مرعوبه من صرصور
    لكنو ع قبحو واستباح متعدي لديرتنا
    فياله من صرصور طرطور ثم جسور
    وأول المنقذين كنت للاختارت جيرتنا
    عم تولول ومدحوشه بالحيط عم تغور
    والحيط باطون مابيتقبل تخترقه جبلتنا
    ولعلعت بآع وويع ووليه ويلات ثبور
    والصرصور الأطرم لايعبأ بكل كثرتنا
    نحو هدفه ماض بثبات وغير قصور
    يذيذب شاربيه مختالا مستخفا حيرتنا
    من الرعبة إذ قوى جارتنا فجأ تخور
    وقعت طولها فوق الصرصور رعبتنا
    قلنا سحقته بثقلها أو حسبنا الأمور
    ولما رفعناها إذا به اللعين يهازئنا
    عاد مضى بطريقه كقزم بكل غرور
    وكل منا يلوح برأسه لشدة خيبتنا
    لولا بعد سانتيمتر واحد عن صنبور
    لثقب رأسها وبالموت كانت فارقتنا
    لها عمر لتحياه ونحن نلنا الحبور
    لإنقاذنا من موت محتم والصرصور
    جارتنا


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة 17 نوفمبر 2017, 20:40